عالم السيارات

06 جمادى الآخرة 1439 21 فبراير 2018
الرئيسيةالرئيسية جديد الأسواق
سوبارو XV.. نجمة تُبعث من جديد
# الثلاثاء , 13 فبراير 2018 10:00 م

علاقة وثيقة تربط العرب بالنجوم منذ قديم الزمان، ففي الوقت الذي كان الأوروبيون يعيشون في ظلام الجهل كان العربي يرفع رأسه إلى السماء فيهتدي بنجومها ويعرف حساب الأيام، وحتى اليوم تبقى للنجوم مكانتها، فمن منا لم ينظر يومًا إلى السماء وتسحره النقاط المتلألئة المتناثرة على صفحتها السوداء؟ وإذا كان العلماء يخبروننا أن ما نراه مجرد نجوم اندثرت منذ آلاف السنين ووصلنا ضوؤها الآن فقط، فالصانعة اليابانية سوبارو التي اتخذت من نجوم الثريا شعارًا لها لا تعترف بانطفاء نجم واندثاره، فهي تعيد إحياء سيارتها الكروس أوفر XV التي أطلت على العالم للمرة الأولى عام 2011، لتقدمها الآن في ثوب جديد يجعلها متألقة كنجمة تُبعث بكامل بهائها من جديد..

 

التصميم الخارجي

من السهل أن تدرك اختلاف XV عن نظيرتها القديمة، فقد أصبحت عيناها أضيق بتصميم عين الصقر الذي يمنحها مظهرًا حادًا، وتخلت شبكتها الأمامية السداسية عن الإطار الفضي الذي كان محيطًا بها وحصلت على فتحات تشبه شباك الصيد، بينما أصبح المصد الأمامي أكثر بروزًا واستقر أسفله مصباحا الضباب الدائريان المختبئان داخل كهفين سوداوين مصنوعين من ألياف الكربون، فبدا مظهرهما أقرب إلى لؤلؤتين تحتويهما محارتين..

وحين تنتبه إلى تدفق الخطوط من على غطاء المحرك مرورًا بالجانبين وخط السقف باتجاه المؤخرة لن تفوتك ملاحظة أقواس العجلات التي حصلت على كسوة سوداء تضيف لمسة أنيقة إلى مظهر السيارة، والعجلات ذات السبيكة التي حصلت على جنوط ذات أشكال خماسية تمنح XV مظهرًا رياضيًا.. أما في المؤخرة فتستمر اللمسات السوداء في الانتشار، لنراها على جانبي المصد وعلى جانبي الزجاج الخلفي الذي يستقر أعلاه سبويلر صغير يبدو كأنه امتداد للسقف، وهو يمنح السيارة ثباتًا إضافيًا عند انطلاقها على الطريق.

التصميم الداخلي

أول ما يجذب العين في المقصورة تلك الخطوط البرتقالية التي تنساب كأمواج ناعمة متوهجة، فتجدها تنتشر على لوحة القيادة والمقاعد والكونسول الوسطي وبطانة الأبواب وحتى عجلة القيادة، لتكتشف أنها خيوط مزدوجة بارزة تضم أطراف الجلد إلى بعضها البعض، وبعيدًا عن تلك الخيوط تجد أن المقاعد قد تم تعديل تصميمها لتحتوي جسد الجالس عليها لمزيد من الراحة، واحتوت عجلة القيادة على مجموعة من الأزرار للتحكم في وظائف الترفيه، كما ضم الكونسول الوسطي شاشة لمسية ملونة قياس 8 بوصة لنظام المعلومات والترفيه مع إمكانية الاتصال بالهواتف الذكية، ولإضافة لمسة من التناغم على تفاصيل المقصورة حصلت الأزرار على إضاءة برتقالية متوهجة تتناسب مع الخطوط البرتقالية المنتشرة في الأرجاء.

 

الأداء

حصلت XV على محرك رباعي الأسطوانات سعة 2 لتر قادر على توليد 156 حصانًا، تدفع السيارة للانطلاق من السكون إلى 100 كم/ س في زمن قدره 10.4 ثانية لتنطلق بسرعتها القصوى البالغة 190 كم/س، وينقل قوة المحرك إلى العجلات الأربع ناقل حركة أوتوماتيكي، لتكون السيارة رفيقًا مثاليًا على الطرق الممهدة وعلى الطرق الوعرة كذلك.

 

أخبار ذات صلة
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا
عفريت في كل شارع !! الثلاثاء , 20 فبراير 2018 07:59 م