عالم السيارات

27 رمضان 1442 08 مايو 2021
الرئيسيةالرئيسية جديد الأسواق
بقوة تصل إلى 295 حصان.. الكشف عن أودي "Q4 إي-ترون" الكهربائية مع إصدار سبورتباك
أمنية صلاح الدين
# السبت , 17 أبريل 2021 04:16 م
بقوة تصل إلى 295 حصان.. الكشف عن أودي "Q4 إي-ترون" الكهربائية مع إصدار سبورتباك
بقوة تصل إلى 295 حصان.. الكشف عن أودي "Q4 إي-ترون" الكهربائية مع إصدار سبورتباك

 

 

 

كشفت الصانعة الألمانية أودي عن أحدث سياراتها التي تنتمي لعائلة "e-tron" الكهربائية وهي الكروس أوفر رباعية الدفع "Q4 إي-ترون"، جنبًا إلى جنب مع شقيقتها ذات تصميم الـ Sportback والتي تحمل اسم "Q4 سبورتباك إي-ترون"، لتحتل Q4 بذلك مكانة وسط بين السيارتين الكروس أوفر Q3 و Q5، بطولها الذي يقدر بنحو 4590 مم.  

تقدم أودي سيارتها الجديدة بثلاثة اختيارات تبدأ من الإصدار 35 الذي يعتمد على محرك  واحد كهربي يستقر عند المحور الخلفي بإمكانه توليد قوة 168 حصان و310 نيوتن متر من عزم الدوران، فيما تستغرق السيارة هنا نحو 9 ثواني للوصول من ثباتها إلى سرعة 100 كم/س. ويستمد محرك هذا الإصدار طاقته من بطارية سعتها 52 كيلووات/ساعة، تمكن السيارة من السير لمسافة 341 كم أو 349 كم في النسخة السبورتباك.

أما الإصدار الثاني من Q4 إي-ترون (الذي يسمى 40) فهو مماثل لفولكس فاجن ID.4 ويستطيع فيه المحرك توليد قوة 201 حصان، كما يتصل ببطارية ذات سعة أكبر 77.0 كيلووات/ساعة، تمنح السيارة قدرة على السير لمسافة تصل إلى 520 كم (بشكل تقديري)، وتستطيع السيارة في هذا الإصدار أن تتسارع من ثباتها إلى سرعة 100 كم/س خلال 8.5 ثواني.    

وأخيرًا الإصدار الأعلى الذي يحمل اسم (50 Quattro) فينطلق بنظام قيادة رباعي الدفع اعتمادًا على محركات كهربية تستقر عند المحور الأمامي والخلفي، بحيث تتمكن معًا من توليد قوة حصانية تقدر بنحو 295 حصان وعزم الدوران 460 نيوتن متر، فيما يقل زمن التسارع هنا إلى 6.2 ثواني للوصول من الثبات إلى سرعة 100 كم/س، ولكن في المقابل يقل المدى الذي يستطيع هذا الإصدار أن يسير فيه ليصبح 488 كم أو 497 كم في النسخة السبورتباك.

تم بناء سيارتي أودي (الكروس أوفر والسبورتباك) على المنصة MEB المستخدمة في السيارة الكروس أوفر "فولكس ID.4"، وتؤكد أودي أن قاعدة العجلات الطويلة المستخدمة هنا وكذلك مجموعة البطارية التي تستقر في الأرضية تسمح بوجود مساحة رحبة عند المقاعد الخلفية مماثلة للموجودة في Q5. ولكن في حالة الإصدار السبورتباك فقد تم التنازل عن بعض الاتساع الداخلي بسبب خط السيارة المائل في الخارج، لكنها في المقابل تتمتع بديناميكية هوائية أفضل.

أما داخل المقصورة تستقر شاشة تعمل باللمس للترفيه وعرض المعلومات مقاس 10.1 بوصة كتجهيز قياسي (مع إمكانية اختيار مقاس 11.6 بوصة الذي يعد أكبر مقاس متاح لدى أودي) جنبًا إلى جنب مع شاشة أخرى رقمية مقاس 10.3 بوصة للعدادات. وتأتي عجلة القيادة في تصميم تقليدي مستدير الشكل، بينما يمكن اختيار تصميم آخر أقرب للشكل المربع، كما تأتي أيضًا شاشة عرض رأسي HUD بشكل اختياري تقوم بعرض الرموز المتحركة الخاصة بالنظام الملاحي على الزجاج الأمامي أمام قائد السيارة.

كانت أودي قد قدمت "GT إي-ترون" التي تنتمي لفئة السيدان مطلع العام الجاري، بينما قدمت "إي-ترون سبورتباك" في العام الماضي والتي تنتمي لفئة الـ SUV كوبيه، وبإزاحة الستار عن Q4 بإصداريها العادي والسبورتباك تتسع رقعة أودي في عالم الكهربائيات كما تقتضي استراتيجيتها.. أما بخصوص الشقيقتين الحديثتين فمن المنتظر طرحهما في ألمانيا خلال شهر يونيو القادم بسعر يبدأ من 41,900 يورو، بينما تصل إلى السوق الأمريكي بنهاية هذا العام بسعر يبدأ من 45 ألف دولار، لتكونا في مواجهة سيارات مثل "فورد موستانج Mach-E" و "تسلا طراز Y".


 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا